فساد الاسلاميين ..المتعافي نموذجا: بقلم عاطف عتمة
أنا والسلفية (1) - واقعنا المأزوم ليس سراً على أحد
السودان سيختفي: إسحاق أحمد فضل الله في زاويته المقروءة (آخر الليل)
لماذا بكى الفريق طه عثمان عند سماعه فوز ترامب؟
فك الالتباس بين التعددية الثقافية والتنوع الثقافي - بقلم علي الزين
التغيير وقيد العقل الرعوي - د. النور حمد
لا تستطيع الأنظمة الاستبدادية العيش بمفردها أبدًا إلا استنادًا على دعمٍ كافٍ تتلقاه من عدة شرائحَ مجتمعيةٍ تتماهي مصالحها مع مصالح النظام الاستبدادي
يا حمدى ابو الاقتصاد سامعنى؟؟* - شوقي بدري
نجم الغد الذي أفرح الناس ثم تركوه يبكى وحده!! - سيف الدولة حمدناالله
ﺑﻌﺪ ﺍﻥ ﺳﺄﻟﺘﻪ ﻛﻴﻒ ﺍﻟﺒﻠﺪ ﻓﻜﺎﻥ ﺍﻟﺠﻮﺍﺏ -> ﺑﻨﻘﻮ .. ﺑﺎﻋﻮﺽ .. ﺫﺑﺎﺏ
حفنة تراب في حقيبة مسافر من الخرطوم للدوحة ودموع صدق ومحبة- عثمان الصديق.
الله هو السبب في غلاء الأسعار !!! - عبد المنعم سليمان
نحو الموت والسجون - استيلا قايتانو
العبث الوجودي في رواية "اللص والكلاب" لنجيب محفوظ
قصاصات مبعثرة .. من كتاب الديمقراطية فى الميزان

قصة الطائر واللحية - قيل هذه القصة حدثت في زمن سيدنا سليمان عليه السلام

تقييم المستخدم: 5 / 5

تفعيل النجومتفعيل النجومتفعيل النجومتفعيل النجومتفعيل النجوم
 

قيل هذه القصة حدثت في زمن سيدنا سليمان (عليه السلام)،، اذ جاء طائر الى بركة ليشرب الماء ،، لكنه وجد أطفال بالقرب من البركة ،،
أنتظر حتى غادر الأطفال وابتعدوا عن البركة ،،
وبالصدفة جاء رجل ذو لحية الى البركة ،،
فقال الطير في نفسه هذا رجل وقور ولايمكن أن يؤذيني ،،
فنزل الطائر الى البركة ليشرب الماء ،،
رمى الرجل الطائر بحجر ففقأ عين الطائر ،،
فذهب الطير الى نبي الله سليمان (عليه السلام) شاكياً ،،
استدعى سيدنا سليمان هذا الرجل فقال ألك حاجة بهذا الطائر ورميته ،،
قال لا , فأصدر النبي (عليه السلام) حكمه بفقئ عين الرجل،،
ولكن الطائر أعترض وقال ان عين الرجل لم تؤذني بل اللحية التي خدعتني ،،
لذا أطالب بقص لحيته عقوبة حتى لايخدع بها احد غيري ..
(
تري ان حضر هذا الطائر زماننا هذا كم لحية سيطالب بقصها)

comments

التعليقات   

-1 #2 JordanKhalid sabri 2017-06-16 21:07
بيان كذب قصة ( اللحية التي خدعتني )


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه
أما بعد :

فانتشرت هذه القصة وهي قصة مكذوبة اخترعها رجل يبغض التدين الظاهر فيما يبدو

:" ليكم هذه القصة التي يقا أنها حدثت في زمن النبي سليمان عليه السلام : إذ جاء طائر إلى بركة ماء ليشرب منها ، لكنه وجد أطفالاً بقربها ، فخاف منهم حتى غادر الأطفال وابتعدوا .

وبالصدفة جاء رجل ذو لحية طويلة إلى البركة ، فقال الطير في نفسه : هذا رجل وقور ولا يمكن أن يؤذيني .

فنزل إلى البركة ليشرب من الماء ، فأخذ الرجل حجراً ورماه به ففقأ عين الطائر .

فذهب إلى نبي الله سليمان شاكياً ، فستدعى نبي الله سليمان ذلك الرجل وسأله : ألك حاجة في هذا الطائر حتى رميته ؟! فقال : لا ، عندها أصدر عليه النبي حكماً بأن تفقأ عينه .

غير أن الطائر اعترض قالاً : يا نبي الله إن عين الرجل لم تؤذيني ، بل اللحية هي التي خدعتني ، لذا أطالب بقص لحيته عقوبة له ، حتى لا يخدع بها أحداً غيري ، إنتهت القصة وسلامتكم"

لا يخفى أن هذه القصة كذب سمج وهي مخترعة ولا وجود لها في شيء من الكتب وعليها لمسة الليبرالية السعودية الحمقاء ، والذين يمتهنون الكذب السمج الذي لا يروج حتى على الأطفال

لا شك أن التدين الظاهر أمرٌ يشترك فيه الصالح والمنافق ، ولكن هل يجوز أن نذم الصالحين بزلل المتشبهين بهم ؟

هذا منتهى الظلم

من الناس من يصلي نفاقاً ومن يحج نفاقاً ومن يجاهد نفاقاً ومن يتصدق نفاقاً فهل يجوز أن نمنع من هذه الأمور ؟

واتهام أهل الخير بالرياء طريقة المنافقين الذين يلمزون المطوعين من المؤمنين في الصدقات ، فكانوا يقولون عن المتصدقين مرائين ولما كانوا هم المراءون ظنوا هذا في أهل الإيمان

ولا سبيل لنا على بواطن الناس ، وكون المرء له تدين ظاهر فهذا لا يعني أنه معصوم وأنت مكلف وهو مكلف وإن زل في أي شيء فقد أحسن في اتباع السنة في هذا كما أنك محسن إذا صليت ومسيء إن فعلت معصية وما يأتي من الأخلاق السوء سببه النشأة فيما قبل التدين في الغالب وخلل هذه النشأة في العادة يكون من الأسرة والإعلام القذر الذي يشرف عليه هؤلاء الذين لا يستحون من الكذب البارد في تأييد أهدافهم
هذا وصل اللهم على محمد وعلى آله وصحبه وسلم
+1 #1 رد: قصة الطائر واللحية - قيل هذه القصة حدثت في زمن سيدنا سليمان عليه السلام بوكريم 2017-04-05 16:05
لا تصح

أضف تعليق


Sudanese Songs | اغانى سودانية

كراكاتير سودانى

توثيقات سودانية | تابعونا على اليوتيوب

 
Merken
Merken
Merken
Merken
Merken

مدن ومعالم سودانية

Who's Online

39 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

منوعات ثقافية

الشعر السودانى

اغانى وطنية

الصحة والتعليم

توثيقات سودانية

معلومات علمية

تاريخ السودان

متنوعات ثقافية