أنثي بنكهة الوطني

تقييم المستخدم: 5 / 5

تفعيل النجومتفعيل النجومتفعيل النجومتفعيل النجومتفعيل النجوم
 

)أنثي بنكهة الوطني(

عزام محمد مرسي
(أنثي بنكهة  الوطني)
في بشريتها التي تهتم بالمظاهر الخادعه صباحاً ترتدي ثوب العفة و تظهر كما العذراء في البراءة ، و مساءً تتاجر بكل قوانين العهر البشرية ، تضاجع من يدفع أكثر ، و من لا يدفع لكن يعد بان يدفع ، ضاربة كل قوانين الطبيعه بعرض الحائط  ، الذي لم يعد قادرًا علي احتمال تلك النتانات فإنهدم علي رؤسنا نحن ، و نحن لا نملك حق التداوي ولا نستطيع ان نرفع رأسنا كما الزمن الماضي من أفعال تلك العاهرة .


تلك الانثي ، أو الخنثي التي لم نعرف بعد كينونتها حيرت كل عاهرات و شواذ البشرية و الكائنات اللابشرية بشرية أيضاً ، فهي تستعد للإنبطاح بمقابل او دون مقابل و أحياناً فقط من أجل المتعة السادية و لإرضاء الذات السيادية التي فطمت بدماء الأبرياء و ترعرعت وهي تتغذي علي جثث اشباح المواطنين في مكان كان يسمي ذات يوم الوطن .

و العجيب في الامر أنها حين تحبل ، تحبل فقط من سفاح ، و تتمخض قنابل و أسلحه تفتك بالعديد من الأبرياء الذين ضاقوا من هذا الحال ، فكل عام نسكب الدموع علي العديد من الضحايا الذين يقتلون علي يد حراس ذلك الماخور الذي يضمهم جميعاً ويجب ان أن يحموه حتي تستمر دورة الظلم ، و لا تبشرنا دورتها الشهرية الا بالتصرفات التي تجرنا جميعا الي الهاوية .

فتلكم الساقطة التي صارت تجعل جنودنا تحت رهن الأنظمة الوهابية الضلالية ، ليقاتلوا الروافض بالكفالة ، هؤلاء الناس  التي كانت تنام في حضنهم جهاراً وتتباهي بزواج المتعه من ذلك الفارسي المتعمم بالسواد .

عفواً لم تسقط كلماتي في الوصف ، لكن الحال صار لا يحتمل التهذيب و الملاين يخضعون للتعذيب و الأرواح تهلك ، و المرتزقة يقتلون الأبرياء حتي ببقي السلطان الجائر في الحكم ، الذي ان تكلم لا نستطيع البقاء معه في حدود واحدة من تلك القذارة التي تتطاير من فمه ، كيف لا وهو يأكل الجثث و يرقص علي بقاياها رقصة المطر .

بعد كل مجزرة نكتب الرحمه والخلود لشهداء المجزرة ، و نطالب بالقصاص من السفاحين و فقط .

وعندما ترسل لنا تلك الانثي نركض لنتحاور معها ونختلف علي أماكن الجلوس والنثريات ، و لحظة كتابتي لهذا المقال اري أمامي أشباح المعارضه الهزيلة يمنون أنفسهم بمقعد سلطة بجوار تلك الانثي عبر مشاركتهم في طقوس الخوار الوطني .
و لله درك يا وطن و نحن لا نعلم اين سترسو هذة الفلوكة .

comments

أضف تعليق


Sudanese Songs | اغانى سودانية

كراكاتير سودانى

توثيقات سودانية | تابعونا على اليوتيوب

 
Merken
Merken
Merken
Merken
Merken

مدن ومعالم سودانية

Who's Online

35 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

منوعات ثقافية

الشعر السودانى

اغانى وطنية

الصحة والتعليم

توثيقات سودانية

معلومات علمية

تاريخ السودان

متنوعات ثقافية